جمعية تجار القنيطرة تطلق حملة تحسيسية واسعة للتوعية بضرورة الحفاظ على الماء وتصدر بلاغا بشأنها

 جمعية تجار القنيطرة تطلق حملة تحسيسية واسعة للتوعية بضرورة الحفاظ على الماء وتصدر بلاغا بشأنها

مغربية بريس

متابعة خاصة

تطلق جمعية تجار القنيطرة، حملة تحسيسية واسعة لتوعية المواطنات والمواطنين، بضرورة الحفاظ على الماء، وذلك في ظل الوضعية المائية الراهنة و”المقلقة” التي تعرفها البلاد.

 

وفي هذا الصدد، اوضحت الجمعية المذكورة، في بلاغ لها : “أننا أمام الوضعية المائية التي تشهدها بلادنا، وأمام استمرار سنوات الجفاف، التي استنزفت معظم الخزان المائي بالمغرب بما فيه الفرشة المائية”، وأضاف المصدر ذاته، قائلا أننا : “أمام سلوكيات غير مسؤولة لبعض المواطنين، في كيفية استعمال الماء، وعدم التريث والاقتصاد في استهلاكه”، وبناء على هذه المعطيات.

 

أكدت جمعية تجار القنيطرة، أنها : “تهيب بالجميع الترشيد والعقلنة، في استعمال هذه المادة الحيوية التي تعني الحياة، وذلك لمواجهة أزمة حقيقية، تتربص بالبلاد مستقبلا لا قدر الله”.

 

وتابع البلاغ بعينه، أن الجمعية المشار إليه أعلاه : “تحمل الحكومة مسؤولية التحرك السريع لإخراج وحدات لتحلية المياه بكل الجهات البحرية للمملكة، وذلك بإشراك القطاع الخاص في ورش كبير، يكون هدفه تحقيق الاكتفاء الذاتي وما فوق من هذه المادة الحيوية، مما سيكون له النفع العام على الاقتصاد الوطني خصوصا الفلاحي، وكذلك دعامة استراتيجية للمسار التنموي، لكونه قاطرة للتنمية، ومحركها الأساسي”.

 

 

وختم البلاغ، قائلا بأن : “الجمعية تهيب بكافة منخرطيها وعموم المواطنين، تحمل المسؤوليات كاملة أمام هذا الظرف، الذي يواجهه المغرب”.

من جهة أخرى، ذكرت الوزارة، في بلاغ لها، أن هذه الحملة التحسيسية حول توفير المياه وكيفية ترشيد استهلاكها ، ستتخذ عدة أشكال، موضحة أن المحور الأول يتمثل في مكافحة إهدار الماء في الحياة اليومية وتحسيس الأسر المغربية بالتكاليف الباهظة المترتبة عن ضياع المياه

وبهذه المناسبة، أشار وزير التجهيز والماء، نزار بركة، الى أنه بالإضافة إلى التدابير المتوسطة والقصيرة المدى التي اتخذتها الوزارة لتزويد السكان بمياه الشرب، فإن الإعلام والتعليم والتوعية بالنسبة لمختلف الشرائح الاجتماعية تلعب دورا مهما وكبيرا حتى يكون الماء منفعة عامة ومتاحا للجميع، إذ أن توفير الماء مسؤولية تضامنية وطنية.

شارك هذا الموضوع

مغربية بريس

Subscribe
نبّهني عن

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
wpDiscuz