ذكرى معركة واد المخازن العظيمة للملوك الثلات

 ذكرى معركة واد المخازن العظيمة للملوك الثلات

مغربية بريس

كتاب وآراء: عبد الله بوصوف

تحل اليوم ذكرى معركة وادي المخازن العظيمة والتي تسمى في كتب التاريخ بمعركة الملوك الثلاث التي عرفت موت ثلاث ملوك: السلطان عبد المالك السعدي واحمد المتوكل وسبستيان ملك البرتغال.
دارت المعركة يوم 4 غشت التي عرفت انهزام الملك البر تغالي الذي كان يقود تحالفا مسيحيا اوربيا مكون من جيوش بر تغالية واسبانية وفرنسية وجيش من الفاتيكان والمانيا .
كان هدف البرتغاليين من المعركة هو القضاء علىالمسلمين وكذلك سحق اليهود الذين طردوا او فروا من اسبانيا. لقد كان انتصار احمد المنصور الذهبي في معركة وادي المخازن هو انتصار للحرية الدينية ،لهذا جعل اليهود من هذا الانتصار يوم عيد لهم يحتفلون به في عيد يوم بوريم بداية سبتمبر من كل سنة.
كما أن هذا الانتصار منح المغرب نوعا من الحصانة النفسية ضد اطماع الاوربيبن ،فلم يجروا على مهاجمته والاصطدام به منذ ذلك التاريخ إلى أن وقعت معركة اسلي1844,التي خاضها المغرب من أجل تحرير الجزائر وانهزم فيها أمام الفرنسيين.
معركة وادي المخازن ،معركة حاسمة في تاريخ المغرب ومعركة مؤطرة للهوية المغربية وشخصيته.
اتمنى ان تنتبه وزارة الثقافة لهذه المعركة وتجعل ميدانها متحفا مفتوحا يذكر الاجيال الصاعدة بالتضخيات الجسام التي بذلها اسلافهم من أجل بناء مغرب متعدد ومتنوع و ذي سيادة صامدة عبر الزمن.

شارك هذا الموضوع

مغربية بريس

Subscribe
نبّهني عن

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
wpDiscuz